Welcome to the Nol card website.

Additional text has been added to aid users who may be using screen readers to view this site. If you are reading this text on your screen then either, the style sheet (CSS) file has failed to load, in which case you should refresh your screen or, your browser may not support style sheets. Find out more about which browsers support style sheets on the World Wide Web Consortium website.

What follows is a few links to some of the important pages and the search tool. If you wish to skip this you can


الصفحة الرئيسية - ما الجديد

DocTitle--الصفحة الرئيسية - ما الجديد --DocTitle

StartOfContent

ما الجديد   -   آخر الأخبار والخدمات الجديدة

هيئة الطرق والمواصلات توقع عقد مع بنك الإمارات دبي الوطني حول تفعيل البطاقة المدمجة

22 نوفمبر 2010



وقعت هيئة الطرق والمواصلات عقدا مع مجموعة بنك الإمارات دبي الوطني لإصدار بطاقة ائتمانية مدمجة ذات علامة مشتركة co-branded”" ، تعد الأولى من نوعها في الشرق الأوسط ،تجمع بين مزايا البطاقات الائتمانية البنكية ،ومزايا البطاقة الموحدة "نول"، حيث تتيح البطاقة الجديدة لحامليها وظائف السداد ببطاقة الائتمان والبطاقة الذكية المزودة بتقنية الدفع دون لمس، إلى جانب إمكانية استخدامها في المواصلات العامة المختلفة ،ودفع رسوم المواقف في دبي كبطاقة نول الزرقاء والتمتع بكافة الخصائص والمميزات.

وقع الاتفاقية عن هيئة الطرق والمواصلات سعادة مطر الطاير رئيس مجلس الإدارة والمدير التنفيذي للهيئة، وعن بنك الإمارات دبي الوطني السيد/ ريتشارد أنتوني الرئيس التنفيذي للبنك.

جاء ذلك خلال المؤتمر الصحفي الذي عقد أمس في مقر المبنى الرئيس للهيئة، بحضور السيد/عبدالله المدني المدير التنفيذي لقطاع خدمات الدعم الفني المؤسسي، والسيد/ جمال بن غليطة نائب الرئيس التنفيذي لمجموعة الإمارات دبي الوطني،والسيد/ سيفارام نائب الرئيس الأول رئيس ،ورئيس قسم البطاقات في مجموعة بنك الإمارات دبي الوطني ، ومحمد المظرب مدير إدارة البطاقة الموحدة لأنظمة النقل، وعدد من المسؤولين من مختلف الإدارات.

حول هذا العقد أوضح عبدالله المدني أن اختيار بنك الإمارات دبي الوطني جاء بعد إجراء دراسة متكاملة حول كافة العروض التي يقدمها البنك لعملائه، وجودة الخدمات التي تحيط بها ،لاسيما أنه تم خلال مايو الماضي دعوة كافة البنوك المحلية للاطلاع على خدماتها ومدى إمكانياتها في تفعيل هذه المبادرة، إلا أننا وجدنا أن بنك الإمارات دبي الوطني هو الرائد محليا ويمتلك مقومات جعلته من أكثر البنوك تقدما من حيث المزايا ، والمكانة المميزة التي يحتلها البنك في السوق المحلية، وحجم البنك من ناحية عدد العملاء وعدد الأفرع المنتشرة على مستوى الدولة ، الأمر الذي يعد الأساس في اختيارنا له لاسيما أن هدفنا الرئيسي هو انتشار البطاقة المدمجة لأكبر عدد ممكن من العملاء.

وأضاف المدير التنفيذي لقطاع خدمات الدعم الفني المؤسسي أنه بموجب هذا العقد سيخول البنك إلى القيام بمهمة إصدار بطاقة ائتمانية مدمجة تتمتع بنفس الخاصية الوظيفية لبطاقة نول الزرقاء حيث تمنح البطاقة الجديدة العملاء الفرصة لاقتناء خدمات بطاقتين في بطاقة واحدة تشمل وظائف السداد ببطاقة الائتمان والبطاقة الذكية المزودة بتقنية الدفع اللاتلامسية بل وستمنح حامليها مرونة استخدام البطاقة في وسائل النقل المتعددة ودفع رسوم المواقف في دبي،كما تتميز هذه البطاقة بخصائص إعادة التعبئة الآلية للرصيد المطلوب للاستفادة من خدمات الهيئة.

وحول أبرز الأهداف التي يمكن للبطاقة المدمجة تحقيقها أوضح المدني أن البطاقة الائتمانية المدمجة مع بطاقة نول ستسهم بشكل كبير في زيادة سرعة المعاملات المنجزة للجمهور، وخفض معدل الخطأ عند سداد قيمة تعرفة أنظمة المواصلات العامة والمواقف من خلال البطاقة الائتمانية للعميل،وتعبئة الرصيد لمستخدمي خدمات النقل الجماعي، بالإضافة إلى تقليل عدد البطاقات المحمولة من قبل الجمهور.

وأكد المدير التنفيذي لقطاع خدمات الدعم الفني على أن البطاقة الجديدة ستسهم في وضع هيئة الطرق والمواصلات وبنك الإمارات دبي الوطني في مقدمة سوق التعاملات المالية الالكترونية حيث من المتوقع أن تحظى هذه البطاقة بقبول جيد في الأسواق لأنها تعد فريدة من نوعها من حيث مساهمتها في تسهيل احتياجات العميل بكل سلاسة وسرعة ،فضلا عن المكانة المرموقة التي تتمتع بها دبي كمركز تجاري عالمي تحتم منح الأولوية لتوفير مواصلات تجمع بين الأمان وسهولة الاستخدام، الأمر الذي دفعنا إلى الوصول إلى إصدار مثل هذه البطاقة التي تأتي في إطار توفير منظومة فعالة ومتكاملة من وسائل المواصلات الكفيلة بتحقيق الرؤية وخدمة المصالح الحيوية للإمارة.

من جهته ثمن السيد/ جمال بن غليطة نائب الرئيس التنفيذي في بنك الإمارات دبي الوطني هذا التعاون مع هيئة الطرق والمواصلات التي تعد واحدة من أفضل نظم المواصلات العامة في العالم، ونحن على ثقة بأن علاقتنا هذه ستزيد من القوة المجتمعة لهاتين المؤسستين، ما يعود بفائدة حقيقية لعملاء الطرفين فضلا عن تمكينهما من توفير مزايا وقيمة إضافية لا تضاهى للركاب في حركتهم اليومية في الدولة.

وأضاف : تربط مجموعة بنك الإمارات دبي الوطني وهيئة الطرق والمواصلات علاقات شراكة راسخة وطويلة الأمد، فنحن من أوائل المصارف في الدولة التي أقامت شراكة مع هيئة الطرق والمواصلات لتقديم حلول الكترونية آمنة للعملاء لتعبئة حساباتهم في سالك عبر حساباتهم في بنك الإمارات دبي الوطني، وفي العام الماضي حينما تم تدشين مشروع مترو دبي كنا البنك الوحيد الذي ساند الهيئة في توزيع وإعادة تعبئة رصيد بطاقات نول عبر شبكة فروعنا الواسعة النطاق، لذلك فإن نجاحاتنا في الماضي، وتجربتنا الراسخة في بطاقات الأعمال، ورصيد خبراتنا سيضمن تحقيق نجاح باهر لهذا المشروع الجديد.

وأوضح نائب الرئيس التنفيذي لمجموعة بنك الإمارات دبي الوطني أنه من بين الفلسفات الرئيسة والدائمة التي نرتكز عليها هي العمل على تطوير منتجات من شأنها أن تمنح العملاء قيمة رفيعة مع مجموعة من المزايا والمكافآت المصاحبة، وهذه البطاقة الثنائية المدمجة سيتم تطويرها بنفس التركيز من أجل توفير أقصى قدر من الراحة مع توفير ميزة اختصار الوقت بما يتناسب والإيقاع السريع لأساليب الحياة في عالم اليوم،.

وأضاف أن هذا المنتج لن يقتصر على توفير تواصل مريح للعميل مع المترو، وأجهزة المواقف، والتاكسي المائي ونحوه، بل سيوفر للعملاء أيضا الاستفادة من المزايا الإضافية المتوفرة في كافة البطاقات مثل التأمين، والخيارات المريحة للدفع، والحصول على قيمة أكبر من خلال التخفيضات الحصرية ونحوها، وسيتم إصدار البطاقة الثنائية على نوعين – بطاقة ائتمان وبطاقة الصراف الآلي، ونأمل أن نتمكن من إطلاقها في الربع الثاني من العام 2011.

وكشف بن غليطة عن سعادته من إقرار هيئة الطرق والمواصلات عن مدى قوتنا وانجازاتنا السابقة في إطار بحثها عن شريك استراتيجي لهذا المشروع،بالإضافة إلى الإمكانيات التي تزخر بها بنيتنا التحتية القوية جعلت منا الخيار الأكثر جاذبية، لذلك نشعر بإثارة ونتطلع للعمل لبلورة هذه المبادرة الجديدة وطرح هذا المفهوم الريادي المتقدم التفكير إلى سوق الدولة.

 

اتصل بنا

للاستسفار أو الإبلاغ عن بطاقة ضائعة، يرجى الاتصال بـ 90 90 800
البريد الإلكتروني ask@rta.ae

 

نصائح

نصائح حول استخدام بطاقة نول

تعرف على المزيد


مقياس السعاده